هل أحافظ على المدونة؟

مرت سنة وأكثر من شهر على آخر بوست حطيته في المدونة’ وكالعادة جاني تذكير إنه لازم أسدد الهوستنق والدومين عشان تستمر المدونة موجودة أونلاين.

السؤال هو: وين كنت؟

الجواب السريع: انستقرام.

حاولت أطور من نفسي كثير في  السنة اللي فاتت، ولاحظت تطوري زاد سرعته بنسبة ٧٠٠٪ وأنا مب مشغولة أصور وأكتب وأنزل مواضيع هنا، تعلمت كثيييييير وزاد مستواي بشكل مب طبيعي. صحيح إني ما كنت أحط مواضيع كثيرة في المدونة من الأساس، يعني في سنة تقريباً ١٢ وصفة.. هذا لأني كنت أحس استخدام انستقرام أسهل بكثير وألقى أصداء الناس أسرع بكثير.

وفيه أشياء معينة كنت أحس مب جاهزة إنها تنحط كوصفات هنا، لأني كنت أغير فيها وأختبر فيها.

تعرفت على ناس في هالسنة وصاروا من أجمل الأشياء في حياتي ورحلتي الطبخية 🙂

وأنا شاكرة جداً جداً لهم!

ممكن إذا فضيت أنزل مختصر للي تعلمته في السنة اللي راحت، ولكن ما أظن. فقدت حماسي للتدوين وصار مدى انتباهي قصير جداً. حدي جملة وحده أكتبها وأتعب.

ما أظن رح أشارك وصفات هنا لوقت طويل، لأني رح أستغل وقتي في أشياء ثانية. لكن إذا تبون، تابعوني على انستقرام عشان تشوفون آخر طبخاتي وأحياناً اشارك وصفات وتلميحات هناك 😉

@yassoma